حسم منذ قليل، منتخبي الجزائر ونيجيريا تأهلهما إلى المرحلة النهائية للتصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 في قطر، ويتبقى للمنتخب المصري فرصة وحيدة للتواجد ضمن منتخبات التصنيف الأول.

الحالة الوحيدة تتعلق بمواجهة تونس وزامبيا التي ستقام بعد قليل، والتي ستحسم المتأهل من المجموعة الثانية إلى المرحلة النهائية لتصفيات المونديال، بالإضافة إلى مواجهة أخرى بالمجموعة بين غينيا الإستوائية وموريتانيا.

ويحتل منتخب نسور قرطاج صدارة المجموعة الثانية برصيد 10، بفارق الأهداف عن غينيا الإستوائية صاحب المركز الثاني، ثم يأتي زامبيا في المركز الثالث برصيد 7 نقاط، وتنحصر بطاقة التأهل بين الثلاث منتخبات.

ويحتاج المنتخب الوطني المصري إلى تعثر تونس وخروجها من تصفيات المونديال من أجل تواجد الفراعنة ضمن منتخبات التصنيف الأول في المرحلة النهائية لتصفيات كأس العالم 2022.

وفي حالة خسارة منتخب تونس أو تعادله مع زامبيا،…

اقرأ المقال من المصدر