نجحت مباحث القاهرة في كشف غموض واقعة العثور علي جثة بائع متجول مقتول داخل شقته بمنطقة المرج، وتبين أن وراء ارتكاب الجريمة صديق الضحية وأمكن القبض عليه، بسبب قيام المجني عليه بتخدير المتهم وممارسة الشذوذ معه رغما عنه.تلقي رئيس مباحث قسم شرطة المرج، بلاغ من الاهالي بانبعاث رائحة من داخل إحدي الشقق، وبالانتقال والفحص عثر علي جثة شاب عشريني مقتول داخل الشقة محل سكنه ومصاب بعدة طعنات.

بعمل التحريات تبين أن الشاب أتي للعمل بمنطقة المرج وقام بالنزول لميدان المرج للعمل كبائع وافترش رصيف لبيع منتجاته، واستمر في العمل لمدة يومين فقط وعقب ذلك عثر علي جثته مقتول داخل شقته.بتفريغ كاميرات المراقبة بمحيط ميدان المرج وبتكثيف التحريات أمكن تحديد هوية المتهم وتبين أنه صديق الضحية. وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة تم القبض عليه. وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بسبب قيام الضحية بتخديره أثناء الإقامة لديه ومارس معه…

اقرأ المقال من المصدر