أكد عضو مجلس رواد البيت في الحرم المكي ومستشار اللجنة الوطنية للحج والعمرة سعد جميل القرشي، أنه خلال الفترة المقبلة، ستفتح أبواب العمرة أمام المصريين لـ أداء العمرة.

عودة المصريين للسعودية
وأوضح خلال مداخلة هاتفية في برنامج “مساء DMC”، أن المملكة أصدرت قرارا بإعادة كل المطعمين من دولهم والذين يعملون في المملكة العربية السعودية من دول مصر وباكستان ومختلف الدولة، لافتا إلى أن السعودية تعتمد كثير من اللقاحات العالمية المضادة للفيروس، مشيرا إلى أنه سيتم السماح بتأدية الأشخاص حتى سن 55 العمرة لتجنب إصابة كبار السن بفيروس كورونا.

وتابع: “الأعداد مفتوحة وتتم بطريقة مفتوحة، ونرحب بإخواننا المصريين وإحنا في رابطة سياسية واجتماعية واقتصادية وشعبية وأخوية مع مصر، أهل مصر هما أهلنا”.

وواصل القرشي: “خلال الفترة المقبلة، ستفتح أبواب العمرة أمام المصريين لأداء العمرة، وكذلك أمام الدول العربية والإسلامية، ونتابع حالات الإصابة بفيروس كورونا في كل دولة على حدا، وصدر بقرار أمام كل المقيمين في باكستان ومصر، عشان يرجعوا لعملهم في السعودية، بشرط يكونوا أخدوا اللقاحات بالجرعتين”.

وأضاف أن المملكة العربية السعودية تتابع إصابات فيروس كورونا المستجد في عدد من الدول ولديها دراسات لمعرفة مؤشرات الإصابة من أجل العمل على فتح التأشيرات أمام الدول.

وعلى الجانب الأخر شددت وزارة الحج والعمرة في السعودية على اقتصار إصدار تصاريح أداء العمرة والصلوات في المسجد الحرام والزيارة لمسجد المصطفى عليه الصلاة والسلام، للأشخاص المحصنين الحاصلين على جرعتين من لقاح فيروس كورونا المعتمد في السعودية، والحالات المستثناة من أخذ اللقاح بحسب ما يظهره تطبيق “توكلنا”.