علق الإعلامي عمرو أديب، على انسحاب محمد أبو تريكة اللاعب السابق للنادي الأهلي ومنتخب مصر، من الاستديو التحليلي لأحد القنوات الرياضية القطرية أثناء تحليل أحد مباريات الدوري الإنجليزي.

وقال “أديب” خلال تقديم برنامجه “الحكاية” المذاع على فضائية “إم بي سي مصر” مساء  الأحد: “في أحد مباريات الدوري الإنجليزي حدث إصابة لأحد المشجعين وتم إيقاف المباراة حتى تم نقل المشجع إلى أحد المستشفيات”.

وأضاف “قوم أبو تريكة أثناء تحليل المباراة في الاستديو التحليلي يقرر أنه ينسحب ويقول أنه ميقدرش يكمل وفيه حد بيموت. طيب لا الجمهور قام ولا الفريق انسحب ورجعوا وكملوا الشوط الثاني”.

وتابع “الجمهور نفسه من داخل الملعب محدش قام ومحدش اتحرك. ولكن كابتن أبو تريكة قرر أنه يعلم علينا كلنا ويقولك ده انسان بيموت كان موقف غريب جدًا”.

واستطرد “أنا تقديري أن ابو تركية كان اوفر شوية وأنا ليا الحق اني اقول رأيي وأن ما حدث كان كتير أوي. وأكيد إدارة المحطة هتكلم مع ابو تريكة بشكل مختلف لأنه أحرج المذيع وطارق دياب المحلل الذي كان يرافقه بالحلقة”.

وأردف “أبو تريكة ممكن يشتغل مبعوث للسلام في الأمم المتحدة لو هو كده يعني. وإنما شغلتك كمحلل أنك تصف ما يحدث، وبالمناسبة أبو تريكة هو رقم ستة أو سابعة في فريق المحللين ووائل جمعة يسبقه”.

The post عمرو أديب لـ”أبو تريكة” بعد انسحابه أثناء الهواء: “كنت أوفر شوية” first appeared on أخبار فورية.