تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصور للحظة إزالة الحواجز حول الكعبة المشرفة، خاصة أنه ابتداء من يوم غد سيتم رفع الإجراءات الاحترازية وتشغيل كامل الطاقة الاستيعابية للمسجد الحرام والتي تصل إلى أكثر من 2.5 مليون مصلٍ في الفرض الواحد.

مشهد يشرِح القلب.. إزالة علامات التباعد من المسجد الحرام | فيديو
كما قامت السلطات السعودية مساء اليوم السبت بإزالة علامات التباعد من المسجد.

 

وأعلن مساعد الرئيس العام المكلف وكيل شؤون المسجد الحرام الدكتور سعد بن محمد المحيميد، الجاهزية التامة لاستقبال المعتمرين والمصلين في المسجد الحرام، بكامل الطاقة الاستيعابية في ظل تطبيق الإجراءات الاحترازية وفقًا لما ورد في بيان وزارة الداخلية فيما يخص صدور الموافقة الكريمة على تخفيف الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد؛ وذلك اعتبارًا من يوم غدًا الأحد.

وقال “المحيميد” بحسب صحيفة سبق الإلكترونية: بناء على توجيه من الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس؛ جنّدت الرئاسة بمختلف وكالاتها في المسجد الحرام كامل طاقاتها البشرية والآلية لتنفيذ خطة العودة الكاملة من خلال منظومة متكاملة من الإمكانيات والخدمات التي تسخرها للمحافظة على سلامة قاصدي المسجد الحرام، وتسهيل مناسكهم وعباداتهم في أجواء روحانية وآمنة ومطمئنة.

ارتداء الكمامة
ونوّه بضرورة التقيد والالتزام من جميع القاصدين بما ورد في بيان وزارة الداخلية السعودية من تعليمات من خلال الالتزام بارتداء الكمامة في جميع الأوقات داخل المسجد الحرام، وحجز المواعيد للعمرة والصلاة من خلال التطبيقات الإلكترونية الرسمية “اعتمرنا، توكلنا”.

 

وشدد على عموم العاملين بالمسجد الحرام، تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والتقيد بجميع التعليمات والتوجيهات الصادرة من الجهات المعنية بمكافحة فيروس كورونا المستجد وإنفاذها؛ لضمان سلامة الجميع.

واختتم بالحمد والشكر للمولى عز وجل على انحسار الجائحة، وأردف بالدعاء للعلي القدير بأن يجزي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين خير الجزاء، على ما يقدمون من عناية واهتمام بالحرمين الشريفين وقاصديهما.

 

الداخلية السعودية
وأمس الجمعة قال مصدر في الداخلية السعودية إنه نظرا للتقدم في تحصين المجتمع والنزول في عدد الحالات، فقد صدرت الموافقة على تخفيف الاحترازات الصحية والسماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام.

 

المسجد النبوي
وكذا السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد النبوي مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، واستخدام تطبيق اعتمرنا أو توكلنا لأخذ مواعيد الصلاة وزيارة الروضة الشريفة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن واحد.

 

وأشار المصدر إلى أن تخفيف الإجراءات سيبدأ من يوم الأحد المقبل 17 أكتوبر، على أن يتم على النحو الآتي:

1-عدم الإلزام بارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة (فيما عدا الأماكن المستثناة) مع الاستمرار في الإلزام بارتدائها في الأماكن المغلقة.

2-يتم تخفيف الإجراءات الاحترازية للحاصلين على جرعتي لقاح “كوفيد-19”.

المسجد الحرام
-السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، والاستمرار في استخدام تطبيق “اعتمرنا” أو “توكلنا” لأخذ مواعيد العمرة والصلاة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن واحد.

 

-السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد النبوي مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، واستخدام تطبيق اعتمرنا أو توكلنا لأخذ مواعيد الصلاة وزيارة الروضة الشريفة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن واحد.

 

-إلغاء التباعد والسماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في التجمعات والأماكن العامة ووسائل المواصلات والمطاعم وصالات السينما ونحوها.

 

-السماح بإقامة وحضور المناسبات في قاعات الأفراح وغيرها بدون تقييد للعدد، مع أهمية التأكيد على تطبيق الإجراءات الاحترازية نظرًا لخطورة السلوكيات المرتبطة به.

3-يشترط التحصين بجرعتين لدخول كافة المواقع والأنشطة المشار إليها في ثانيا أعلاه ويستثنى من ذلك غير المشمولين والمستثنيين بحسب ما يظهر في تطبيق توكلنا. مع الالتزام من الجميع بكافة الإجراءات الاحترازية المطبقة بما فيها لبس الكمامة.

 

4-يستمر تطبيق التباعد وارتداء الكمامات في المواقع التي لا يتم تطبيق التحقق من الحالة الصحية لمرتاديها من خلال تطبيق “توكلنا”.

 

5-تعد هيئة الصحة العامة “وقاية” الإجراءات الوقائية الواجب الالتزام بها لجميع الأنشطة المذكورة في البند (ثانيًا).

 

6-التأكيد على القطاع العام والخاص وما في حكمه؛ بالتحقق من حالة التحصين في تطبيق “توكلنا” لجميع من يرغب في الدخول للمنشأة، ومتابعة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة من الجهات المعنية لمواجهة الجائحة بما فيها لبس الكمامة.

 

7-التأكيد على الجهات ذات العلاقة -كل فيما يخصه- بتطبيق العقوبات المقررة بحق المخالفين للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة من الجهات المعنية لمواجهة الجائحة.

 

الصحة السعودية
8-تقوم وزارة الصحة بمتابعة أعداد الحالات المرضية المنومة بسبب الإصابة بمرض “كوفيد-19″، وبالذات العناية المركزة، والرفع عما يلزم في حال الحاجة إلى تشديد الإجراءات الاحترازية على مستوى المدن أو المحافظات أو المناطق.

 

وبحسب المصدر، فإن هذه الإجراءات خاضعة للمراجعة الدورية وفق المستجدات المحلية والدولية، بحسب ما نقلت صحيفة “عكاظ” السعودية.

The post الفرحة تعم العالم.. لحظة إزالة الحواجز حول الكعبة first appeared on أخبار فورية.