أغلب المصريين يؤيدون حضور الطلاب بالمدارس – الجريدة

بعد تطعيم عدد لا بأس به من سكان العالم من البالغين، «18 سنة فأكثر»، بدأ التفكير عالمياً في تلقيح الأطفال أيضًا، خاصة بعد أن وافقت هيئة الدواء الأوروبية على تطعيم الأطفال ما بين 12 و17 عاماً ببعض لقاحات فيروس «كورونا».

أجرى مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، استطلاعاً للرأى، بهدف التعرف على آراء المواطنين بالعيّنة في هذا الشأن، وبسؤال المبحوثين عن مدى تأييدهم لحصول الأطفال في الفئة العمرية من 12 إلى 17 عاماً على لقاح فيروس «كورونا»، اتضح أن النسبة الكبرى منهم في استطلاعى يوليو 41.6%، وسبتمبر40.7% لعام 2021 يؤيدون ذلك، في حين عارض 15.2% و16% على التوالى تطعيم هذه الفئة العمرية، وأوقف 12% في الاستطلاع الأخير تأييدهم لحصول الأطفال في الفئة العمرية من 12 إلى 17 عامًا على اللقاح على بعض الاعتبارات، كان من أهمها أن يكون الحصول على اللقاح مفيدًا، وآمنًا لهم.

من ناحية أخرى، تناول الاستطلاع أيضاً التعرف على آراء المواطنين في قرار حضور الطلاب خلال العام الدراسى الحالى من داخل المدارس، مع تفعيل نظام الحضور والغياب خلال العام، حيث أبدى غالبية المواطنين تأييدهم للقرار وذلك بنسبة 59.8%.

كما أيده مواطنون آخرون ولكن مع وجود بعض الشروط لديهم وذلك نسبة 11% وكان أهم هذه الشروط: تشديد تطبيق الإجراءات الاحترازية في المدارس، ومتابعة انتشار الفيروس بين الطلاب، مقابل 16.8% أبدوا اعتراضهم عليه، و12.4% لم يحدد.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *