تصرفات محمد رمضان ليست بعيدة عن فنان واخد دكتوراه من معهد حلاقة – الجريدة

علّق أسامة عبدالباسط، رئيس النقابة العامة للضيافة الجوية، على واقعة رقص محمد رمضان، مع مضيفة في طائرته الخاصة، قائلاً: “لا تعليق، وأدعو حضراتكم للتواصل مع النقابات الفنية وسؤالهم عن نتيجة تحقيقاتهم مع هذا الفنان المحسوب على الفن بخصوص تطبيعه مع الكيان الصهيوني في أحد البارات في واقعة سابقة له”.

وتابع “عبد الباسط”، ربما كانت هذه مشاهد تمثيلية لإحداث ضجة، وهي تصرفات ليست ببعيدة عن صاحب الدكتوراة الفخرية من معهد الحلاقة المتخصص، قاصدًا الدكتوراه التي حصل عليها رمضان قريبًا من أحد المعاهد غير المعتمدة في لبنان.

واختتم حديثه قائلاً : كل التحية والتقدير والاحترام للزميلات والزملاء العاملين بالضيافة الجوية، فأنتم مثال التضحية والعطاء وتشريف بلادكم وشركاتكم، وأخيراً أذكر هذه الأبيات: لا تأسفن على غدر الزمان لطالما رقصت فوق جثث الأسود كلاب .. لا تحسبن برقصها تعلو فوق أسيادها .. تبقى الأسود أسود والكلاب كلاب.

وشارك محمد رمضان، مساء أمس الثلاثاء، فيديو له ظهر خلاله وهو يرقص مع عدد من المضيفات داخل الطائرة المتجة به إلى الغردقة للمشاركة في فعاليات الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائي، وهو ما أعاد للأذهان أزمته السابقة مع الطيار الراحل أشرف أبو اليسر، الذي ظهر رمضان معه في قمرة القيادة، ما تسبب في وقفه عن العمل مدى الحياة، قبل أن يتوفى بعد هذه الواقعة حزنًا على ما تعرض له.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *