علامة في الـ50 قرشا المعدنية ترفع سعرها لـ5 آلاف جنيه: فتش في فلوسك

«العملات النقدية» هواية غريبة تحولت إلى تجارة مربحة في الآونة الأخيرة، واتجه الكثيرون إليها، إذ أن أقل فئات العملة يمكنها أن تجلب ثروة مضمونة لأصحابها، ولم تعد التجارة تستوجب الذهاب إلى أماكن البيع نفسها، بل أصبح الأمر أسهل بكثير، فمن خلال تواجدك في المنزل يمكنك أن تحقق ربحًا لم تكن تتوقعه، فقط فتش في أدراجك وأبحث عن العملات المهملة.

ويمكن لملايين الأشخاص كسب 5000 جنيه مصري أو أكثر من 300 دولار من خلال عملة واحدة رائجة ويكثر البحث عنها وهي «50 قرشا» معدنية.

ابحثوا عن ذلك التاريخ خلف عملة الـ50 قرشا
وإذا امتلك الشخص عملة «50 قرشا» المصرية المعدن ذات اللون الذهبي، والمحفور في واجهتها من الأعلى «جمهورية مصر العربية»، وفي منتصفها رقم 50 وأسفلها قرشًا، و«50 piasters »، فيمكنه بيعها وربح 5000 جنيه مصري أو كسب ما بين 300 دولار و350 دولارًا.

ويشترط أن يكون على الـ50 قرشا رقم في الخلف وهو «إصدار 2005»، بالإضافة إلى صورة ملوك الفراعنة، ويمكن بيع تلك العملة لكسب الأرباح من خلال سوق «ebay» الإلكتروني العالمي، إذ تقام عليه العديد من المزادات وتعرض عليه العملات بمختلف أنواعها من جميع أنحاء العالم وليست المصرية فقط.

وإذا أراد الشخص بيع العملات، وخاصة التي عليها الطلب من القديمة أو التذكارية التي تم إصدارها لمناسبة معينة، فيجب أن تتوفر بالعملة عدة صفات كي تكون رائجة وتباع بشكل سريع وهي:

حالة العملة «قديمة ومتهالكة أم بحالة جيدة»، سنة أو تاريخ الإصدار، رقم السيريال المطبوع عليها، الرقم التسلسلي في العملات الورقية، إذا كانت ذات مناسبة خاصة أو حظت بتوقيع إحدى الشخصيات المؤثرة.

وفي المعتاد تعد العملات سوقًا وتجارة مربحة للكثير، حيث يرغب البعض من هواة الأنتيكات والتحف القديمة في شرائها للاحتفاظ بها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *