سهير رمزي…كنت سبب في طلاق والدي من والدتي واعتذرت له في قبره

حلت سهير رمزي ضيفة على الإعلامية وفاء الكيلاني، في حلقة جديدة من برنامج السيرة، والذي يذاع عبر فضائية دي إم سي، يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع في تمام الساعة الـ 9:30 مساءً.

وكشفت سهير رمزي في بداية اللقاء عن تفاصيل نشأتها وعلاقتها بوالديها حيث قالت : كنت في طفولتي مدللة بزيادة، ولم أتقبل أن يضربني والدي، حيث أنني دخلت عليه مكتبه في يومًا ما ووجدت إمرأة معه، وشعرت أن بينهما نوعًا ما من الإعجاب، وعندما شاهدني إنفعل عليّ وضربني، وبسبب إنني كنت مدللة لم اتقبل ذلك الأمر، ذهبت لوالدتي وأخبرتها أن والدي يقبل إمرأة أخري في مكتبه، وووقتها أصرت والدتي على الطلاق.

وعن سؤالها إذا ما قدمت له الإعتذار بعد تلك الواقعة قالت : لم أعتذر لأنه ضربني، ولم أره منذ ذلك الحين حتى توفى، ولما توفي ذهبت إلى قبره وأعتذرت له.

وأضافت عن شعور والدها عندما شاهد أفلامها : كنا على غير اتصال، وكان رافضًا دخولي مجال التمثيل، وأخبروني إنه كان يجمع أفلامي ويشاهدها ويبكي، وعن سبب بكائه هل كان يفتقدها أم لأنها تعمل في الفن قالت : في الحقيقة لا أعلم السبب الأساسي وراء بكاؤه، ولكنه لم يحاول الأتصال بي أو الحديث معي.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *