خواتم ألماس وسلاسل ذهبية.. اعترافات المتهمين بسرقة فيلا ابنة وزيرة التخطيط في أكتوبر

كشفت مباحث الجيزة غموض سرقة مصوغات ذهبية ومبالغ مالية من فيلا ابنة وزيرة التخطيط بمنطقة 6 أكتوبر، وقالت إن عامل تنظيف حمامات سباحة وزميله وراء سرقتها، وتم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات التي قررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات.

كانت الأجهزة الأمنية في الجيزة تلقت بلاغًا من ابنة الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط بسرقة فيلتها داخل كمباوند بمنطقة أكتوبر التابعة لدائرة قسم أول أكتوبر، وانتقل ضباط مباحث القسم إلى مكان البلاغ وتم فحص الكاميرات لتحديد هوية مرتكبي الحادث.

أكدت التحريات أن عاملي تنظيف حمامات سباحة في منطقة أكتوبر وراء التسلل للفيلا وسرقة مبلغ مالي وقطع ومصوغات ذهبية، وقالت إن المتهمين استغلا سفر أسرة الوزيرة وخلو الفيلا من سكانها، فتسللا من الباب الخاص بالحديقة وصعدا إلى غرفة النوم وسرقا ساعتين وخواتم ألماس وسلاسل ذهبية وفرا هاربين.

وقالت التحريات إن المتهمين اتفقا مع زوجة الأول أحدهما ووالدة الآخر للتصرف في المسروقات خوفًا من الشك في أمرهما، فتولت المتهمتان الأخيرتان بيعها، وتم القبض عليهما لاشتراكهما في الجريمة من خلال بيع المسروقات.

عرضت جهات التحقيق المسروقات على المجني عليها، وأقرت بأنها تلك المستولى عليها من داخل منزلها، بعد أن تمكن ضباط مباحث 6 أكتوبر من إعادة جميع المصوغات بعد بيع المتهمين لها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *