بعد ارتفاعه 25 قرشا للتر .. الأسباب الحقيقية لزيادة أسعار البنزين

ارتفعت أسعار البنزين بداية من اليوم الجمعة ، ليصل معدل الزيادة في أسعار أنواع البنزين المختلفة إلي 25 قرشا لكل لتر.

وحدد مصدر مسؤول أسباب زيادة الأسعار والتي دفعت لجنة التسعير التلقائي إلي اتخاذ قرار بزيادة آسعار البنزين بانواعه الثلاثة، بداية من الساعة التاسعة اليوم الجمعة.

وأعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية، اليوم الجمعة، زيادة أسعار البنزين ، حيث قررت لجنة التسعير التلقائي للوقود رفع أسعار البنزين 25 قرشا .

وجاءت تعديل سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة اعتبارا من الساعة التاسعة صباحاً كالآتي: 7 جنيها للتر البنزين 80، و8.25 جنيهات للتر البنزين 92، و9.25 جنيهات للتر البنزين 95. فيما استقر سعر السولار كما هو على سعر 6.75 قرشا للتر.

وبحسب قرار اللجنة يبدا تطبيق الاسعار الجديدة للمنتجات البترولية بداية من التاسعة صباح الجمعة في جميع محافظات مصر

فيما تم تحديد سعر بيع المتـر المكعـب مـن الغـاز الطبيعـى المـضغوط المـستخدم كوقود للسيارات تسليم سيارة المستهلك بمحطة التموين ٣٧٥ قرشًا بالمواصفات العادية، شاملاً رسم الدمغة النوعى طبقًا للقوانين الصادرة فى هذا الشأن.

وحدد سعر بيع الطن من المازوت بالمواصفات العادية بسعر ٤٢٠٠ جنيـه لكـل طن تسليم مستودعات التوزيع لصناعات قمائن الطوب والأسمنت وبـاقى القطاعـات والجهات والاستخدامات الأخرى .

من جانبه كشف مصدر مسؤل اسباب زيادة سعر البنزين في الوقت الحالي ، و قال ان الزيادة في السعر كان امر متوقع بعد ارتفاع سعر خام برنت ليتجاوز معدل ال 80 دولار للبرميل .

واوضح أن متوسط سعر خام برنت كان يدون ما بين 57 الي 60 دولار قبل فترة قليلة ليتصاعد خلال الايام القليلة الماضية ليتجاوز سعر الخام نحو 80 دولار ما ساهم في زيادة تكلفة كافة المنتجات البترولية و منها اسعار البنزين.

وأوضح المصدر أن تحركات خام برنت أحد العوامل الاساسية في تحديد اسعار المنتجات البترولية، ومنها البنزين ، مشيرا إلي أن زيادة أسعار البنزين كانت أمر طبيعي في ظل وصول خام برنت إلي مستويات لم يصل لها قبل سنوات كثيرة.

وأشار إلي أن هناك عدة عوامل تساهم في تحديد سعر البنزين إلي جانب خام برنت وهي سعر الدولار إلي جانب تكاليف النقل والشحن.

فيما يستمر العمل بأسعار بيع المازوت لباقى القطاعات على النحو التالي 1500 جنيه لكل طن تسليم المستهلك للصناعات الغذائية الت ى يـصدر بتحديـدها قرار من وزير التجارة والصناعة.

2500 جنيه لكل طن تسليم المستهلك لشركات إنتاج الكهرباء والطاقة التى تقـوم ببيع إنتاجها من الكهرباء للشركات التابعة لوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *