كشفت الفنانة ياسمين صبري عن عملها لأول مرة كمؤلفة في مسلسلها جديد الذي من المقرر أن تخوض به ماراثون دراما رمضان 2022.

وقالت في حوار لمجلة BAZAAR: «لا يمكنني وصف تجربتي بأنها ناجحة جدًا، فقد بدأت أصدق ما يشاع عني كمجرد فتاة جميلة ومحظوظة دون أي موهبة فنية».

أضافت: «شاركت في أعمال تلفزيونية دون تركيز على التفاصيل لاقتناعي بأن الجمهور سيتابعني بكل الأحوال فلم أبذل أي جهد يذكر».

تابعت: «أمتلك موهبة لا يستهان بها فأنا فنانة وأتمتع بموهبة التمثيل إلا أنني لم أتمكن من إيجاد نص فني جيد، وهذا ما دفعني للامتناع عن التمثيل العام الماضي».

وقالت: «يجذب الموسم الرمضاني شريحة واسعة من الجمهور في الشرق الأوسط مثل بطولة دوري أبطال أوروبا، وأنشغل حاليا في تأليف مسلسلي الجديد».

وعن عملها كمؤلفة، قالت: «سأستخدم مخيلتي في كتابة قصة من حياتنا الواقعية غنية بالأحداث الحقيقية التي يمكن أن نتعرض لها جميعنا».

أضافت: «النص من العوامل الأساسية لنجاح أي فيلم أو مسلسل، لذلك اتخذت قراري بعدم المشاركة في أي عمل فني لا يعتمد على قصة مميزة».

وأوضحت: «أعمل على تأليف وكتابة النص مع مجموعة من الكتّاب منذ مايو، والتأليف موهبة فنية لديّ كنت أجهل وجودها».

وواصلت: «أحب القراءة، واتبعت دورة في الذكاء الاجتماعي وعلم النفس الاجتماعي من جامعة هارفارد ومن الطبيعي أن نتأثر بالأشخاص المحيطين بنا والبيئة».

ومضت تقول: «أنا ممتنة جدا لجمالي، إلا أنني أمتلك العديد من الصفات الأخرى والجمال الداخلي لا يقل أهمية عن الجمال الخارجي. إنها طاقة وحيوية».

وقالت: «الشهرة جعلتني أدرك المكانة التي يوليها الأشخاص لي بناءً على المظهر الخارجي، وهو ما دفعني للعمل على تطوير شخصيتي وبناء توازن حقيقي».