مبروك عطية لمحلل شرعي تزوج 33 مرة… “انت ملعون وتبتغي وجه الشيطان”

رفض الدكتور مبروك عطية، الأستاذ بجامعة الأزهر، حديث محمد الملاح، الذي تزوج 33 مرة كمحلل شرعي للزوجات المطلقات، وأكد أن الزواج في الإسلام شرط التأبيد بدون مدة معينة وانه في حال طلاقها اجاز الشرع الشريف للزوج ان يراجع زوجته وان يفعل ذلك مرة أخرى لو طلقها للمرة الثانية مشددا على انه اذا طلقها للمرة الثالثة لا تحق له حتى تنكح زوجا غيره.

مبروك عطية
وأكد مبروك عطية، خلال لقائه مع الإعلامي شريف عامر، في برنامج “يحدث في مصر”، المذاع عبر فضائية “إم بي سي مصر”، أن النبي محمد، صلى الله عليه وسلم، لعن المحلل والمحلل له، قائلا:”لعن الله المحلل والمحلل له”.

وقال المحلل الشرعي محمد الملاح:” اقوم بهذا العمل لوجه الله كعمل تطوعي بدون مقابل ولا اتقاضى اموالا من اجل حماية البيوت من الخراب وانقاذ انفصال الازواج”

وأشار المحلل قائلا:”اذا قالت لي دار الافتاء المصرية ان هذا العمل غلط هبطل والواقع أسوأ من الخيال”.

وردا على كلامه أجاب الدكتور مبروك عطية:” أتجوز عشان أحلل ده مش موجود في دين ربنا، وده عنوان مش موجود” معتبرًا أن الزواج باطل وعودة الزوجة عند زواجها من محلل شرعي باطلة أيضا، وشدد على أن من يفعل ذلك يكون لوجه الشيطان، وليس لله.

وتمنى عطية أن يعلن المحلل توبته عن ذلك الأمر وأن يقوم بحذف صفحته على موقع التواصل “فيسبوك” التي بستخدمها المحلل للاعلان عن استعداده لزواج المطلقات كمحلل وردهن لأزواجهن مرة أخرى مؤكدا انه لم يرى هذه الحالات الا في الافلام السينمائية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *