إثيوبيا تتحدى العالم وترفض اتفاق «السد» الملزم

صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإثيوبية، دينا مفتى، أمس، إن بلاده ترفض توقيع اتفاقية مُلزمة بشأن ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبى، في تحدٍّ لما تطالب به كل من مصر والسودان.

وأضاف  أن أديس أبابا تنتظر أن يوجه الرئيس الكونغولى، فيليكس تشيسكيدى، الذي تترأس بلاده الدورة الحالية للاتحاد الإفريقى، دعوة لاستئناف مفاوضات سد النهضة.

وجاءت تصريحات المسؤول الإثيوبى بعد ساعات من دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى المجتمع الدولى أن يقوم بدوره لحل أزمة سد النهضة، إذ أكد السيسى، خلال استقباله مستشار الأمن القومى الأمريكى جيك سوليفان، أمس الأول، أن مصر لن تقبل الإضرار بمصالحها المائية أو المساس بها.

وفى المقابل، جددت السودان ياسر عباس، رفضها الانخراط في أي محادثات لا تتضمن كل النقاط المتعلقة بالملء الأول وتشغيل سد النهضة، وأهمها ما يتعلق بسلامة سد الروصيرص، مع ضرورة توضيح وتغيير منهجية التفاوض لتفادى سلبيات الجولات السابقة.

The post إثيوبيا تتحدى العالم وترفض اتفاق «السد» الملزم first appeared on الجريدة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *