احذروا شراء هذا النوع من بسكويت الأطفال الشهير.. غير صالح للاستهلاك

نشرت المواقع الإلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي تخذيرات من شراء إحدى أنواع البسكويت الشهيرة “السادة” أو كما يسميه البعض “بسكويت الشاي”، والتي يحبها الأطفال الصغار لطعمها المستصاغ وخاصةً عند إضافتها إلى الزبادي.

وأفادت تقارير إعلامية بأن المصنع الكائن في بمنطقة أبو النمرس، والذي يقوم بتصنيع هذا النوع من البسكويت، ينتج عبوات منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك.

وجاء ذلك بعدما تمكنت حملة تموينية من مديرية تموين الجيزة من ضبط المصنع المُشار إليه، وذلك بعد أن تبين أنه يقوم باستعمال المرتجع من كسر البسكويت المتبقي من التصنيع والتعبئة في إعادة دمجه مرة أخرة مع العجين، ليُعاد تصنيعه وبيعه للمحلات التجارية.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل اكتشفت الحملة التموينية عددًا من العبوات المنتهية الصلاحية والمرتجعة من المحلات، والتي كان يقوم المصنع بإعادة دمجها في العجين وبيعها مرة أخرى بتاريخ حديث.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *