أحمد عز بعد براءته يطالب شقيقة زينة بدفع 2 مليون جنيه

كشف أشرف عبد العزيز، محامي الفنان أحمد عز، عن تطورات جديدة في قضية التعدى بالضرب على موكله من جانب شقيقة الفنانة زينة.

وقال محامي الفنان أحمد عز، فى لقاء ببرنامج “et بالعربي”، “ليس هناك نية للتصالح بين الطرفين، وأصبحت القضية واضحة للرأى العام، وهو شقيقة زينة هى من تعدت على أحمد عز وليس العكس كما ادعت”.

وأضاف محامي الفنان أحمد عز “قررنا رفع دعوى قضائية ضد شقيق وشقيقة زينة للحصول على تعويض مادى يبلغ قيمته 2 مليون جنيه فى قضية التعدى بالضرب وهو نوع من التشهير”.

وكان محامي الفنان أحمد عز قال فى لقاء سابق ببرنامج ET بالعربي، عن قضية شقيقة الفنانة زينة، إنه تحدد جلسة 31 مارس للنطق بالحكم في القضية، مؤكدًا أنه يمتلك أدلة تثبت براءة أحمد عز من تهمة الاعتداء على شقيقة زينة، حيث كان الفنان يجلس في أحد المطاعم لإجراء حوار صحفي، وفُوجئ بالأخيرة تعتدي عليه بالسب والضرب، فقرر «عز» الانسحاب وتقديم بلاغ ضدها.

وأضاف أشرف عبد العزيز، أنه تم الدفع بكيدية الاتهام وتلفيقه، وأن لديه دليلا فنيا يقينيا بالتعدي على أحمد عز، وهو تسجيل صوتي من الحوار الصحفي الذي أجراه الأخير خلال تلك الواقعة، مؤكدًا أن كاميرات المراقبة أظهرت اعتداء شقيقة الفنانة على موكله.

كانت نيابة برج العرب بالإسكندرية، استمعت في وقت سابق إلى أقوال الفنان أحمد عز في واقعة المشاجرة التي وقعت بينه وبين شقيقة الفنانة زينة داخل أحد الفنادق بمدينة العلمين.

وخلال تحقيقات النيابة اتهم “عز”، شقيقة الفنانة زينة وتدعى “ياسمين رضا” بالاعتداء عليه بشكل مفاجئ وبدون أي مقدمات سابقة، وبصحبتها شخص لا يعرف اسمه تعرض له بالسباب أمام جميع الموجودين بالفندق.

واتهم “عز”، شقيقة الفنانة زينة بالبلاغ الكاذب ضده لتحريرها محضرا اتهمته فيه بالاعتداء عليها، مشيرا إلى أنه لا يوجد ما يؤكد صحة هذا الاعتداء من الشهود والعاملين في الفندق.

واستمعت النيابة إلى أقوال ثلاثة أشخاص من شهود الواقعة كما تحفظت على تسجيلات كاميرات المراقبة وتسجيل صوتي تسلمته من “عز”.

وأشار أحد شهود العيان إلى أن الواقعة بدأت عندما شاهد أحمد عز أحد نجليه في بهو الفندق فحاول الحديث معه، قبل أن تلاحظ شقيقة الفنانة زينة ذلك وتقوم بصفعه أمام الجميع.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى