النائب العام يأمر بإحالة واقعة اختفاء كأس الأمم إلى نيابة الأموال العامة


أمر المستشار “النائب العام” بإحالة واقعة فقد الاتحاد المصري لكرة القدم كأس بطولة الأمم الأفريقية لعام ٢٠١٠ من بين مقتنياته إلى “نيابة الأموال العامة العليا” بمكتب “النائب العام” للتحقيق فيها تحقيقا قضائيا، حيث كانت “وزارة الشباب والرياضة” -بعد ما أُثير بالمواقع المختلفة من فقد بعض المقتنيات من الاتحاد- قد خاطبت “النيابة العامة” بما انتهت إليه اللجنة المشكلة بمعرفتها من التفتيش على الاتحاد، وتبينها فقد الكأس المذكور، وتضارب الأقوال بين مسئولي الاتحاد حول أسباب فقده؛ بطلب التحقيق في الواقعة.

وكشف مصدر داخل وزارة الرياضة ، عن سبب إحالة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، ملف اختفاء٢٤ كأس من مقر الجبلاية إلى النائب العام.

واكتشف وزير الرياضة أن من بين الكؤوس التى تمت سرقتها كأس أمم أفريقيا ٢٠١٠ إلى جانب كؤوس بالبطولة العربية إضافة إلى دروع خيرية.

كما أكد التقرير الذي وصل إلى وزير الرياضة، اختفاء عدد كبير من تيشيرتات من الشركة الراعية لاتحاد الكرة ، بعد قيام اللجنة المشكلة بجرد مخازن مشروع الهدف فى مدينة ٦ أكتوبر .

كما اكتشفت اللجنة اختفاء عدد من الأحذية الخاصة بالشركة الراعية لاتحاد الكرة ، وهو ما استدعى وزير الرياضة لإحالة الملف إلى النيابة العامة .

يذكر أن الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة كشف عن قراره الأخير بشأن ملف اختفاء كؤوس اتحاد الكرة وبعض المقتنيات ، وذلك بعد اطلاعه على كافة التفاصيل المدونة في تقرير اللجنة المشكلة من الوزارة للتحقيق في الأمر.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى