الفنانة نادية مصطفى تكشف تفاصيل إصابتها بفيروس كورونا

كشفت الفنانة نادية مصطفى عن تفاصيل إصابتها بفيروس كورونا المستجد، والتي تعافت منه بعد فترة استغرقت حوالى أسبوعين.

وكتبت “مصطفى” قائلة: “رغم إني ماكنتش بفارق الكمامة والجوانتي.. لكن الحمد لله مكانتش صعبة في الأول، بدأت بتكسير في العضم وحرارة وشكة في جيوبي الأنفية، ومعدتي مكانتش مظبوطة، وإسهال، والحمد لله مكانش فيه كحة”.

وأضافت، “الحرارة كانت بتطلع وتنزل 4 أيام، ومرة أو مرتين بالليل، مكنتش عارفة آخد نفسي إلا وأنا قاعدة.. بس الحمد لله مش كتير ودي أكتر حاجة خوفتني، بس الحمد لله ربنا كرمني”.

وتابعت، “الدكتور نصحني بإن بعد أسبوع من العلاج أعمل نفس التحليل علشان يتابع هل الحالة بتتطور ولا لأ، لإن لو لاقدر الله التحليل أظهر إن مفيش استجابة للأدوية، أو الأرقام أسوأ، كنت ساعتها هروح المستشفى.. فأهم حاجة المتابعة والنفسية المرتفعة والأكل الصحي والأدوية بانتظام”.

 

وأعلنت الفنانة نادية مصطفى عن تعافيها من فيروس كورونا، عن طريق صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك “.

وكتبت: “الحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات، بعد عزلي 16 يومًا، وتأكدي بعد 3 تحاليل، آخرهم كان تحليل اليوم واطمئناني على نفسي إني خفيت.. أستطيع أن أخبركم إنى عشت الأيام اللي فاتت فى رعب بعد ظهور أعراض كورونا، الحمد لله حمدًا يليق بجلال وجهه وعظيم سلطانه، ومهما شكرته مش هوفي”.

وأضافت : “شكرًا لله لأنه رزقنى بأولاد برغم وجودهم بعيد بس كانوا معايا 24 ساعة على zoom وBotim، فهونوا عليا العزل ورفعوا من معنوياتى، وشكرًا كتير أوي لشريك حياتي اللى تفانى فى خدمتي واهتم بأكلي، ودايمًا كنت بلمح فى عينه الرعب، بس هموت واعرف هو كان مرعوب عليا ولا مرعوب من كورونا، بهزر والله، ربنا يديله الصحة ويخليهولى وبجد تسلم الشدة اللى بتبين معدن الإنسان”.

وتابعت: “يارب يخلصنا من الرعب اللى إحنا فيه ويزول هذا الوباء عاجلًا وليس آجلًا بقدرة كن فيكون.. ويحميكوا جميعًا ويحفظكوا من كل شر”، مضيفة: “شكرًا جزيلًا لإخواتى وعشرة عمرى الغالى هانى شاكر وتوأم روحه وروحي نهلة حبيبتي”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى