وزير النقل ..محدش يقدر يزعل الصعايدة


وجه وزير النقل، كامل الوزير، رسالة لأهل الصعيد قائلًا “حقكم عليا”، بعد قرار انتهاء قطارات الصعيد عند محطة بشتيل، وعدم دخولها رمسيس وعدم قدرته على شرح أسباب القرار، مؤكدًا أنه ليس تفريقًا بين المواطنين.

وتابع  أنه لا يقصد أي إساءة لأهل الصعيد، لكن المقصود خلخلة محطة رمسيس، وتم البحث عن أفضل مكان حتى تم الاستقرار على محطة بشتيل من أجل تخفيف الزحام، وفي إطار خطة لخلخلة محطة مصر.

وأشار إلى أن أهلنا القادمين من الصعيد، سيستقلون وسيلة مواصلات أخرى في الغالب»، مردفًا: «المونوريل ومترو الأنفاق سيمران من محطة بشتيل ما يسهل على المواطنين القادمين من الصعيد الوصول إلى وجهتهم، فضلا عن جراج»، مناشدا مواطني الصعيد بعدم الاستماع إلى أي أشخاص لهم أهداف مغرضة.

وأكد أنه من المقرر نقل جزء من خطوط الوجه البحري إلى قليوب، مع التفكير في مد الخط الثاني للمترو إلى قليوب للتسهيل على المواطنين.

وأوضح أنه من المستهدف إنشاء فندق يضم غرف بأسعار مناسبة في منطقة بشتيل لخدمة أهالي الصعيد، مشيرا إلى أن القطارات القادمة من أسوان والمتجهة إلى الإسكندرية ستمر على الجيزة رمسيس.

وأردف: «لا نفكر في إضرار أهل الصعيد بالتمييز العنصري كما ردد البعض»، مؤكدا أنه ساهم في العديد من المشروعات التي تخدم أهالي الصعيد قبل توليه وزارة النقل.

وتابع: « لن يظلم أي مواطن في عهد الرئيس السيسي، لا نفرق بين المواطنين على الإطلاق» مشيرا إلى أنه سيتم افتتاح مشروعات في الصعيد خلال الفترة المقبلة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى