اكتشاف مقبرة إسلامية أثناء مدّ سكة للقطارات في تل أبيب


أفادت صحيفة “هآرتس” العبرية اليوم الخميس، بأن تم اكتشاف قبورا قديمة خلال عمليات حفر ضمن مشروع القطار الخفيف في تل أبيب.

وقال الباحثون في التاريخ الفلسطيني ما قبل النكبة، إن القبور المكتشفة تقع في قرية صمّيل المهجرة عام 1948 وسط تل أبيب.

وصرح مصدر لصحيفة “هآرتس” بأن القبور على ما يبدو ليست يهودية، فيما يقال حسب العاملين في السلطة إن الموقع يرصد آثارا تعود للعصر الهلنستي 333 قبل الميلاد، مرورا بالاحتلال العثماني.

يشار إلى أنه في مسح أثري أجري في الموقع سابقا، تم العثور على قطع خزفية تعود للعصر العثماني والعصور الإسلامية المبكرة.

ومع ذلك لا يزال غير واضح متى تم تأريخ المقابر نفسها، إذ ستقوم سلطة الآثار بالتحقق في ما إذا كانت هناك بقايا لرفات بشرية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى