كلب معاق كان يتم ضربه من ملاكه الذين لا يعرفون معني الرحمة مرتين في اليوم

كلنا نري مشاهد تحطم القلب لاشخاص يتركون حيوانتهم الأليفة في الشارع. معظم هذه القصص تكون لها نهايات سعيدة و لحسن الحظ، هذه واحدة من ضمن القصص التي انتهت بنهابة سعيدة.

لقد نشر فيديو مرعب مبكرا في هذه السنة عن مرأة تقف بالسيارة الخاصة بها و تترك كلب معاق بثلاثة ارجل علي جانب الطريق، و بعد ان ضربته بقلب بارد، ركبت السيارة و رحلت. هذا الفيديو انتشر بشكل كبير علي تويتر و ترك الملايين في غضب و حزن كبير علي هذا الكلب اللطيف الذي تم تركه علي جانب الطريق بدون ان يكون له ذنب في اي شئ. هذا الفيديو تم التقاطه في ساو ليوبولدو في الولاية البرازلية ريو غراندي دو سو. يعتقد أن هذه الحادثة حدثت من ستة اشهر.

هذا الكلب قد تم رميه في الشارع مرتين في نفس اليوم.

 الفيديو الذي احزن الآلاف و اغضب الملايين:

 

لحسن الحظ، بعد يوم واحد من نشر الفيديو، تم التعرف علي الكلب ذي الثلاثة ارجل و اخذته جمعية لحقوق الحيوان تسمي “باتاس جيوريراس” و اعادوا تسميته ل”تنتن”. هذه الجمعية اكتشفت ان هذا الكلب كان قد تم فعليا تشريده مرتين في هذا اليوم. المرة الاولي عندما تركته مالكته في الشارع و المرة الاخري عندما قامت مرأة اخري بإرجاعه لمالكته معتقدةً انه كان تائه، و لكن هذه المرأة القاسية ذات الدم البارد قامت برميه مرة اخري في نفس اليوم.

ملايين الناس غضبوا بشدة عندما انتشر الفيديو علي تويتر

 

لحسن الحظ احد الجمعيات التي تهتم بانقاذ الحيوانات تولوا رعاية “تنتن”

 

بعد انتشار قصة تنتن، الكثير عرضوا ان يتبنوه و يتولوا رعايته

 

لحسن الحظ، شخص آخر وجد الكلب و اعطاه لاحدى جمعيات الرعاية بالحيوانات و تم نشر فيديو للعاملين في الجمعية و هم  يهتمون بالكلب و يداعبونه. و بعدها في وقت قصير جدا هذا الكلب الوسيم وجد مالكين جدد محبين له يعاملونه المعاملة التي يستحقها و يحمُّونه بحب و رعاية. العاملون في الجمعية التي تولت رعايته سابقا قالو انه في حالة جيدة بشكل استثنائي بالرغم عن كل الصعاب التي واجهها عندما تم رميه في الشوارع.

و لكن منقذي الحيوان كانو حريصين علي من يثقوا به ليهتم يهذا الكلب المخلص و اللطيف

 

و اخيرا وجد تنتن مالكين جدد و محبين له

 

قامت الشرطة في ساو ليوبولدو بملاحقة مالكي الكلب الذين تركوه في الشارع بدون رحمة. أندرسون ريبيرو، رئيس امانة حماية الحيوان في ساو ليوبولدو اعطي معلومات للشرطة التي أكدت أن هذه الحادثة تندرج تحت  قضايا الإساءة للحيوان و احضرت بعض الشهود لتتأكد من إدانة المتهمين. مع العلم بأن عقوبة الإساءة للحيوان تتراوح بين 3 اشهر و سنة سجن بالاضافة الى غرامة مالية.

 

الآن،  يبدو تنتن سعيداً و في صحة جيدة

 

 

لحسن الحظ، تنتن الآن جيد و في صحة مزدهرة و محبوب جدا من أصحابه الجدد. هذا الولد اللطيف قد وجد بيته الأبدي اخيرا

 

بدون شك، ملايين من الناس اثار غضبهم هذا الفيديو المؤثر

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى