“صوتنا لسدنا”.. حشد إثيوبي على مستوى عالمي


عبر الإثيوبيون حول العالم عن دعمهم لبناء سد النهضة تحت شعار “صوتنا لسدنا”. وملأت آلاف الحشود ساحات وشوارع أديس أبابا لإظهار دعمهم لبناء سد النهضة، حيث تم تنظيم هذا الحدث من قبل مكتب المجلس الوطني لتنسيق المشاركة العامة بالتعاون مع “ليفت إثيوبيا” حملة تضامن لجعل الأصوات الإثيوبية مسموعة للعالم.

وقد تم تنظيم هذا الحدث لإرسال رسالة إلى المجتمع الدولي حول السد والتي تقوم على مبدأ الاستخدام العادل للموارد الطبيعية لمكافحة الفقر في البلاد.

وقال نائب رئيس الوزراء الإثيوبي ديميك ميكونين خلال حديثه في هذا الحدث إن الإثيوبيين من جميع فئات المجتمع ساهموا بشكل كبير في بناء مشروع سد النهضة.

وقال إن حملة التضامن تهدف إلى حشد الشعب لإكمال السد ودعم الدبلوماسية في استكمال بنائه والاحتفال بملئه للمرحلة الأولية.

وساهم الإثيوبيون بأكثر من 13.6 مليار بر إثيوبي لبناء سد النهضة، حيث أعلنت أديس أبابا في 21 يوليو، أنها أكملت بنجاح المرحلة الأولى من ملء السد لمرحلته الأولية من خلال الاستفادة من الأمطار الغزيرة.

وقالت جمعية المغتربين الإثيوبيين إنه يجب على المجتمع الإثيوبي أن يعزز مساهمته المالية والمعرفية، بالإضافة إلى سماع صوته في العالم لسد النهضة الإثيوبي الكبير.

وأكد المدير التنفيذي للجمعية أبراهام سيوم، أن المجتمع الإثيوبي يعمل بنشاط في الدفاع وتوضيح أهمية السد التنموية للبلاد.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى