الأوقاف: المساجد ليست مسؤولة عن أزمة أذان المغرب المبكر.. “خطأ الإذاعة”


أكدت مصادر بوزارة الأوقاف، أن الأئمة والعاملين بالمساجد غير مسئولين عن واقعة أذان المغرب المبكر.

وأوضحت المصادرن العاملين رفعوا الآذان فور إقامته في الإذاعة وأن المسئولية تقع على عاتق الإذاعة.

وحسمت دار الإفتاء المصرية الجدل القائم حول حكم صيام المسلمين اليوم وأفطارهم بعد أزمة أذان المغرب، حيث بثت الإذاعة الآذان مبكرًا عن موعده.

وقالت الدار في بيان لها، “من كان صائما وظن غروب الشمس ودخول وقت الإفطار فأفطر، وتبين له أن وقت الإفطار لم يدخل فصومه صحيح على قول من قال بهذا، وهم الظاهرية، وهو وجه عند الشافعية وقول عند الحنابلة، واختاره ابن تيمية، مستدلين بأن الخطأ هنا كالنسيان لعموم قوله تعالى (ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا)، والنسيان لا يفسد به الصوم، فكذلك الخطأ.. ويتجه الأخذ بهذا القول عند عموم البلوى، والقاعدة الفقهية تقول: “مَن ابتُلِيَ بشيءٍ مما اختلف فيه فليقلد مَن أجاز”.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى