السودان: ارتفاع مفاجئ في مستويات النيل والنهرين الأبيض والأزرق


كشفت هيئة مياه ولاية الخرطوم، اليوم الأحد، عن ارتفاع مفاجئ في مستويات الأنهار الثلاثة النيل، والنيل الأبيض، والنيل الأزرق ما أسفر عن انخفاض إنتاجية المياه النقية في عدد من المحطات، خاصة محطة تنقية مياه بحري، موضحة أن العمل جار لرفع المنصات المائية بالمحطات.

ووفقا لتقارير الإعلام السوداني الرسمية، قال مدير عام هيئة مياه ولاية الخرطوم، المهندس أنور السادات، حسب بيان صحفي، اليوم، إن “ارتفاع العكارة في المياه من 3000 وحدة إلى 14 ألف وحدة بصورة مفاجئة، قلل من إنتاجية المياه النقية في جميع المحطات بالولاية”

وأشار إلى أن أكثر الجهات تأثرًا بارتفاع المياه المفاجئ هي أحياء مدينة الخرطوم بحري، وشرق الخرطوم.

وقبل أيام، أعلنت هيئة مياه ولاية الخرطوم عن خروج عدد من محطاتها النيلية عن الخدمة جراء انحسار مفاجئ لمياه النيلين الأبيض والأزرق.

وعلق مدير عام الهيئة، المهندس أنور السادات الحاج محمد، في تصريحات صحفية نقلتها منصة قناة الحدث في السودان، قائلا إن محطات الصالحه “أ” و “ب” وبيت المال، وشمال بحري، وام كتي، والشجرة خرجت عن الخدمة جراء الانحسار المفاجئ، كاشفًا عن إنزال منصات مضخات المياه الخام لأدنى مستوى لها في محطة مياه سوبا، ومحطة مياه بحري القديمة، ومحطة مياه المقرن، ومحطة مياه المنارة.

وأضاف أن انحسار المياه أدى لخفض كميات المياه النقية المنتجة من المحطات المذكورة، موضحًا أن الهيئة أبلغت إدارة الخزانات بخروج محطاتها عن الخدمة، لافتا إلى أن إدارة الخزانات عادت وأبلغت الهيئة عن فتح عدد من بوابات خزان الروصيرص، وأن المياه ستنساب نحو الولايات في المسار النيلي في غضون 48 ساعة.

وتوقع السادات حدوث شح في إمداد المياه في عدد من الأحياء بالولاية ونقصها الحاد في مناطق أخرى بعيدة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى