تطورات جديدة في تعديلات “قانون الإيجار القديم”

قال النائب عاطف مخاليف، عضو لجنة الإسكان بالبرلمان، إنه سيقدم مشروع تعديلات قانون الإيجار القديم إلى الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، قبيل جلسة غدٍ الأحد، أو يوم الاثنين على أقصى تقدير.

وأكد مخاليف، أنه سيبدأ اليوم استكمال توقيعات النواب على التعديلات؛ حيث حصل على توقيع 30 نائبًا، ويتبقى مثلهم، وفقًا لما نصت عليه اللائحة الداخلية للبرلمان.

وأشار عضو لجنة الإسكان بالبرلمان إلى وجود حالة إجماع من نواب البرلمان، على تعديل القانون؛ لتحقيق العدالة الاجتماعية، مؤكدًا أنه سيحصل على توقيع أكثر من 60 نائبًا على مشروع القانون.

وأوضح مخاليف أنه ليس في حالة عداء مع المستأجرين؛ ولكن الهدف من التعديلات هو القضاء على حالة التشاحن الموجودة بين المالك والمستأجر، واصفًا التعديلات التي سيتقدم بها بثورة تشريعية.

وتساءل مخاليف: هل المستأجر الذي ترك شقته القديمة وأصبحت لديه شقة ملك محتفظ بالقديمة على سبيل الذكرى؟! مشددًا على أن الحقوق يجب أن تعود لأصحابها وفقًا لضوابط ترضي الجميع.

وتابع عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب بأن مشروع قانون الإيجار القديم من المنتظر أن يعرض على البرلمان مع بداية عام 2021.

وأضاف مخاليف أن عقد الإيجار وفقًا للقانون الجديد سيكون مفتوحًا حتى وفاة كاتب العقد الأول، وإن السماح لأبنائه بالبقاء في الشقة بعد وفاته سيكون فقط في 4 حالات، للأطفال حتى تنتفي عنهم صفة الطفولة واكتساب الأهلية، ولذوي الاحتياجات الخاصة، وللبنت التي لم تتزوج، وللبنت المطلقة غير الحاضنة.

وأشار مخاليف إلى تحرير العلاقة لصالح المالك في حال الإغلاق التام للشقة لمدة 3 سنوات؛ لحماية الثروة العقارية، لافتًا إلى أن القيمة الإيجارية للشقق وفقًا لمشروع القانون ستكون بسعر جرام الفضة في الفترة الحالية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى