المصل واللقاح يحدد أسباب تراجع إصابات كورونا في مصر

حدد أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، الأسباب الممكنة لتراجع عدد الإصابات بفيروس كوفيد 19 والمعروف إعلاميا بفيروس كورونا المستجد في مصر.

وأضاف الحداد، عبر مداخلة هاتفية ببرنامج “الآن” المذاع على فضائية “إكسترا نيوز”، اليوم الإثنين، أن هناك مقولة علمية في غاية الأهمية بأنه كلما زاد الفيروس انتشارا زاد ضعفا وهي مقولة تنطبق على أي وباء في العالم، مشيرا إلى أن هذا الأمر حدث في كثير من الدول الأوروبية ويحدث في مصر خلال الفترة الأخيرة.

وأكد رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، أن هناك 3 تفسيرات بشأن تراجع أعداد الإصابات بالفيروس الخطير في مصر، الأول الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمواجهة الفيروس مثل التباعد الاجتماعي، وإلزام المواطنين بارتداء الكمامات.

أما عن التفسير الثاني تابع الدكتور، أن وعي المواطن وامتثاله للإجراءات الوقائية من المرض، خاصة ارتداء الكمامة والتي تقلل كثيرا من انتقال الفيروس.

وأشار رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، أن التفسير الثالث هو وصول الفيروس لذروته ثم تراجعه مثل أي مرض لتحوره وكونه أصبح أكثر ضعفا.

وفي السياق نفسه أشار الدكتور، الي أن حتى اليوم لم يتوافر علاج محدد لكورونا، والعالم يعمل في هذا الملف بكامل طاقته.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى