حقيقة انتقال فيروس كورونا عبر الهواء والتكييف

اعترفت منظمة الصحة العالمية بوجود أدلة تظهر أن الفيروس التاجي SARS-CoV-2 قد ينتقل عن طريق الهواء، وهو ما يشكل تهديدا كبيرا على البشر؛ حيث إنه لم يعد الاتصال الوثيق وحدة من يتسبب في نقل فيروس كورونا من شخص لآخر.

وقالت ماريا فان كيرخوف ، القائدة التقنية لوباء COVID-19 في منظمة الصحة العالمية في إيجاز صحفي ، لقد كنا نتحدث عن إمكانية انتقال فيروس كورونا المستجد عبر الهواء ونقل الوباء عن طريق الهواء كأحد طرق انتقال فيروس كورونا.

وعلق الدكتور أيمن سالم أستاذ ورئيس قسم الصدر بقصر العيني جامعة القاهرة، إن الصحة العالمية لا زالت تراجع الأدلة العلمية والأبحاث والدراسات المنشورة حديثا للتأكد من إمكانية انتشار فيروس كورونا عبر الهواء.

وأكد أستاذ الأمراض الصدرية بقصر العيني في منشور له عبر حسابه الرسمي على الفيس بوك، أن فيروس كورونا لا ينتقل عبر الهواء الطلق، ولكنه قد ينتقل في الأماكن المغلقة سيئة التهوية عند المخالطة عن قرب لشخص مصاب.

وحول إمكانية انتشار كورونا عن طريق التكييف، أشار الدكتور أيمن سالم، إلى أن هناك أقوالا متضاربة في هذا الشأن، موضحا أن انتقال الفيروس من عدمه يعتمد على نظام التبريد والتهوية بالمكيف، ويجب فتح نافذة في المنزل وذلك حتى يتم تهويته بإستمرار.

تابع ايمن سالم، انه إذا كان فيروس كورونا المستجد ينتقل بسهولة عبر التكييف، فقد تظهر أعداد لا حصر لها؛ لذا فـ أنه لا ينتقل بسهولة لوجود مرشحات للميكروبات في أغلب أنظمة المكيفات، وذلك حتى عند إعادة تدوير الهواء وتدويره يمر عبر هذه الفلاتر.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى