احتياطي النقد الأجنبي لمصر يرتفع 2.2 مليار دولار في نهاية يونيو

أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الثلاثاء، ارتفاع صافي الاحتياطيات الدولية إلى 38.201 مليار دولار في نهاية يونيو 2020 (بصفة مبدئية) بزيادة نحو 2.2 مليار دولار عن شهر مايو.

وسجل صافي الاحتياطيات الدولية لمصر 36 مليار دولار بنهاية مايو الماضي، حيث شهد الاحتياطي النقدي الأجنبي تراجعًا لثلاثة أشهر على التوالي وذلك تأثرًا بانتشار فيروس كورونا عالمياً.

يذكر أن المحافظ الدولية عادت مؤخرا بقوة كبيرة إلى السوق المصرية نتيجة الثقة في الاقتصاد المصري والسياسات الاقتصادية ومستقبل الاقتصاد، يصاحب ذلك الرؤية الإيجابية من قبل مؤسسات التقييم الدولية والمؤسسات الكبرى في العالم مثل صندوق النقد والبنك الدوليين بشأن الاقتصاد المصري، بعد التوقعات بأن تحقق مصر بمفردها نموا إيجابيا خلال العام الحالي 2020 بين دول المنطقة.

ونجحت مصر في إقناع العالم بأنها الوجهة الأفضل للاستثمار بين الأسواق الناشئة بعد تنفيذها برنامجا إصلاحيا بإقتدار،حيث أن المؤسسات الدولية باتت أكثر ثقة الآن في الاقتصاد المصري من أي وقت مضى، وهو ما يفسر العودة القوية والسريعة للمستثمرين الدوليين للسوق المصرية.

وسجلت استثمارات الأجانب المتدفقة الى السوق المصرية أمس أعلى مستوى لها على الإطلاق في يوم واحد بقيمة تجاوزت 440 مليون دولار، بما يعكس الثقة في السياسات الاقتصادية للدولة من قبل المؤسسات وصناديق الاستثمار الدولية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى