بعد مطالبته بالصلاة من أجله.. متحدث الكنيسة يكشف الحالة الصحية للبابا تواضروس

أكد القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية أن الحالة الصحية لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية جيدة وبخير ، مشيرًا إلى أن تصريحات البابا أول أمس الخاصة بالصلاة من أجله تم فهمها بالخطأ.

وأضاف فى مداخلة هاتفية لبرنامج “حضرة المواطن”، تقديم الكاتب الصحفي سيد علي المذاع على فضائية “الحدث اليوم”، أن البابا اعتاد تقديم محاضرة يوميًا وكان يطالب فيها الصلاة لفئة معينة من الشعب مثل الأطباء أو المرض وفى محاضرة أمس طالب الجميع بالصلاة من أجله.

وأوضح أنه سيتم تعليق الصلاة فى الكنيسة حتى منتصف الشهر فى بقاء الوباء.

كان قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، كلمة روحية، الأحد، ضمن حلقات “معا بنفس واحدة” والتى تبث على مدار أيام صوم الرسل والذي ينتهى بتذكار استشهاد الرسولين بطرس وبولس في الثاني عشر من يوليو الجارى.

كما طالب أيضًا برفع صلوات خاصة من أجله لإدارة الكنيسة لأن زماننا زمن صعب، وأنه يحتاج بصفة خاصة صلوات تسنده في الصباح والمساء، موضحًا أن الأيام الباقية من صوم الرسل سيتم خلالها قراءة رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس التى كتبها وهو في السجن وتعد جوهرة الرسائل.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى