بعدما كان يسمى بـ” النهر العظيم”.. الفرات يتحول إلى بركة

مشاهد مؤلمة بينت حجم التأثير البيئي على نهر الفرات وتحوله إلى بركة، بعد أن كان يسمى بـ”النهر العظيم”. وتظهر اللقطات مشاهد لركود مياه النهر في مناطق وانخفاض مستواها وتعكرها، كما يبين الفيديو ضيق مجرى النهر وامتلاءه بالطحالب والأعشاب التي تعيق جريانه.

والفرات أحد أكبر الأنهار في جنوب غربي آسيا، ويسير مسافة 2940 كم من منبعه في جبال طوروس في تركيا، وحتى مصبه في شط العرب في العراق.
ويعبر النهر 1179 كم في تركيا، و610 كم في سوريا، و1160 كم في العراق. ويلتقي الفرات مع نهر دجلة، الذي ينبع من تركيا أيضا في منطقة الكرمة في البصرة ليكونا شط العرب الذي يصب في الخليج العربي.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى