اختفاء السودان من الخريطة.. مدير هندسة المياه بجامعة ألمانية يكشف خطورة انهيار سد النهضة

أكد الدكتور هاني سويلم، مدير قسم هندسة المياه بجامعة “أخن الألمانية” أن بند أمان بناء جسم سد النهضة، من أهم البنود التي تركز عليها مصر في اتفاقيتها، لافتا إلى أن دولة السودان هي أكثر دول المصب المعنية بذلك البند من المفاوضات.

وأشار الدكتور هاني سويلم، خلال حواره، عبر سكايب لبرنامج “الحياة اليوم”، المذاع على فضائية الحياة إلى أن إنهيار سد النهضة وهو ممتلئ، قد يعرض السودان للاختفاء من خريطة العالم.

وأضاف “سويلم” أنه وحتى الآن تتعنت إثيوبيا، لإرسال أية ضمانات، خاصة بأمان جسم السد، موضحا أنه طبقا للجنة الخبراء الدوليين عام 2018، التي كانت بها أربعة خبراء دوليين، أكدوا أنه لابد من وضع خطة إقتصادية واسترتيجية وهندسية للسد، وعرضها على دول المصب، قبل البدء في تنفيذه.

ولفت “سويلم” إلى أن مصر لا ترفض حق إثيوبيا، في رغبتها في توليد الكهرباء، لكن بعد العديد من المفاوضات، في واشنطن، وعند لحظة التوقيع بين الدول الثلاث، مصر وإثيوبيا والسودان، تراجعت إثيوبيا عن التوقيع، بحجة استكمال مشاوراتها مع الخبراء، والمسؤولين في إثيوبيا.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى