“البحوث الفلكية” يكشف سبب شعور سكان القاهرة بقوة الزلزال

قالت محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل، التابعة للمعهد القومي للبحوث الفلكية، مساء اليوم الأحد، إن الهزة الأرضية التي شعر بها سكان القاهرة والجيزة، كانت قريبة من السواحل التركية على بعد 600 كم شمال مدينة مطروح.

وأضاف بيان للشبكة أن الزلزال، وقع في تمام الساعة 7 والدقيقة 43 مساء بالتوقيت المحلي لمدينة القاهرة، بقوة 5.5 درجة على مقياس ريختر، على خط عرض 36.6815°N شمالًا، وخط طول 28.2557° شرقًا.

وأوضح البيان، أن الزلزال كان عمقه 65 كم تحت سطح الأرض، وشعر به عدد من المواطنين داخل بعض المدن المصرية، مؤكدًا أنه لم تصل إفادة بوقوع أي خسائر أو إصابات.

وقال بيان الشبكة، إن عمق الزلزال، كان وراء الشعور الكبير به في بعض المدن المصرية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eXTReMe Tracker
انتقل إلى أعلى